16/08/2022

حفل تخريج ” فوج الشهداء والأسرى” في جامعة فلسطين التقنية ” خضوري”

تحت رعاية سيادة الرئيس محمود عباس “أبو مازن”
حفل تخريج ” فوج الشهداء والأسرى” في جامعة فلسطين التقنية ” خضوري”
24/7/2022
وحدة العلاقات العامة والاعلام/ محافظة طولكرم
تحت رعاية سيادة الرئيس محمود عباس “أبو مازن” وممثلا عن سيادته شارك محافظ طولكرم عصام أبو بكر ، في الحفل الذي نظمه مجلس اتحاد الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية في جامعة فلسطين التقنية “خضوري” حفل تخريج فوج “الشهداء والأسرى”حفل الشهيد ” سمير حميدي”، لخريجي كليات ” الرياضة والزراعة والاقتصاد”،وبحضور عضو اللجنة المركزية لحركة فتح سمير الرفاعي، ورئيس جامعة فلسطين التقنية “خضوري” أ.د.نورأبو الرب، وسكرتير الشبيبة للأقاليم الشماليةوعضو المجلس الثوري حسن فرج،وعضو المجلس الثوري رائد اللوزي،وأمين سر حركة فتح إياد الجراد،وأعضاء الإقليم،ومستشار رئيس الوزراء عصام القاسم، ورئيس مجلس طلبة خضوري محمود ضميري،ومنسق الشبيبة في جامعة خضوري وسيم أبو شمس، والطلبة الخريجين وذويهم .
وابتدا الحفل بآيات من الذكر الحكيم فالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح شهدائنا الأبرارالأكرم منا جميعاً.
وفي كلمته ترحم المحافظ أبو بكر على أرواح الشهداء الذين خضبوا بدمائهم الطاهرة تراب فلسطينوكان آخرها صباح اليوم محمد العزيزي وعبد الرحمن صبح شهداء نابلس “جبل النار”،مؤكداً على أن شعبنا الفلسطيني مستمر في نضاله من أجل قضيته العادلة .
ناقلاً تحيات ومباركة سيادة الرئيس محمود عباس “أبو مازن” لجميع الطلبة الخريجيين ولذويهم، مؤكداً بأن شعبنا الفلسطيني سيبقى ثابتاً على الثوابت حاملاً شعلة النضال والمقاومة الشعبية، متسلحين بالعلم لتبقى المسيرة مستمرة حتى الدولة وعاصمتها القدس الشريف.
ووجه المحافظ في رسالته الأولى للطلبة الخريجين قائلا: “كلنا فخر واعتزاز بكم أيها الطلبة وبإنجازاتكم فأنتم رأسمالنا ورصيدنا الأغلى والأقوى لأنكم الحاضر والمستقبل فكونوا الأوفياء لقضيتنا،داعياً الطلبة الخريجين إلى ضرورة تطويرمهاراتهم الشخصية ولأن يكونوا مبادرين معطائين ليبقوا رياديين في كل الميادين”.
وشكر المحافظ أبو بكر حركة فتح/ إقليم طولكرم ومجلس الطلبة والشبيبة الطلابية في جامعة خضوري وكل من ساهم في إنجاح هذا الحفل المميز، قائلاً: ” شكراً لكم لأنكم عنواننا وأملنا بالنصر القادم إن شاء الله “.
وأشار المحافظ أبو بكر إلى أن جامعاتنا الفلسطينية هي قلاع للنضال والكفاح مستذكراً بذلك الذكرى الثلاثون لحصار جامعة النجاح الوطنية “ذكرى الحصار والانتصار”،فكان حدثاً يحمل درساً وفصلاً من فصول الشبيبة الفتحاوية, صاحبة الرسالة والعزيمة وخزان نضالنا الوطني والاجتماعي.
وأكد أبو بكر أن جامعة فلسطين التقنية “خضوري” جامعة الدولة وما تملكه من رؤية ومقومات وخطط استراتيجية قادرة على أن تكون عنواناً جاذباً للطلبة من كافة المحافظات، ومصدراً لدعم اقتصادنا الكرمي وتنميته.
وتحدث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الرفاعي مشيراً إلى مسيرة شعبنا الفلسطيني طوال مسيرته في مقاومة الاحتلال وما امتلكه من عزيمة وإصرار، مستمداً قوته من قيادتهم الفلسطينية ممثلة بسيادة الرئيس محمود عباس.
وأكد الرفاعي على أن طلبتنا قاوموا الاحتلال بعلمهم وإكمال مسيرتهم التعليمية رغماً عنه وعن اجراءاته القمعية بحقهم، فهناك الأسرى والجرحى الشهداء من الطلبة ومنهم الشهيد “سمير حميدي” الذي ما زال جثمانه محتجزاً عند الاحتلال الإسرائيلي، داعياً الطلبة للتمسك بالأمل والمحبة إلى جانب التضحية والوفاء لقضيتنا.
وأكد أبو الرب على أن جامعة “خضوري” ستبقى داعمة لأبناءنا الطلبة ومساندة لكافة نشاطاتهم وإنجازاتهم،شاكراً محافظ طولكرم عصام أبو بكر على رعايته المستمرة والداعمة لجميع الأنشطة وفعاليات الجامعة .
وألقى وسيم أبو شمس كلمة الشبيبة الفتحاوية في الجامعة مؤكداً فيها أن هذا الفوج “فوج الشهداء والأسرى” له ميزة خاصة لشهيد الجامعة “سمير حميدي”،فجاء هذا الحفل ليحمل اسمه تخليداً له ووفاء لدمائه ودماء الشهداء جميعاً،مشدداً بأن الاحتلال لن يثني شعبنا عن مواصلة مسيرته العلمية والتعليمية، وأن كل محاولات الاحتلال من انتهاك لحرمة الجامعةواعتقال طلبتها لن يثنينا عن مسيرتنا في مواجهة الاحتلال, مشيراً إلى أن حركة الشبيبة الطلابية تهدف دوماً لتحسين أوضاع طلبتناوتلبية احتياجاتهم في كافة المجالات.
وتخلل الحفل فقرات فنية وطنية من قبل الفنان جعفر شحادة, وفي نهاية الحفل تم تكريم الخريجيين وذوي الشهيد ” سمير حميدي”.

Pin It on Pinterest